تفاصيل الخبر :-
الغرفة التجارية بعدن ترحب بالإصلاحات


الغرفة التجارية بعدن ترحب بالإصلاحات التي اتخذها البنك المركزي اليمني مؤخراً أكدت الغرفة التجارية الصناعية في العاصمة المؤقتة عدن أن الإصلاحات التي اتخذها البنك المركزي اليمني مؤخراً ، تعد خطوة مهمة لتعافي والنهوض بالوضع الأقتصادي بشكل كبير في البلاد ويخفف من معاناة المواطنين جراء الحرب وتبعاتها . واوضح رئيس الغرفة أبوبكر باعبيد في تصريح لوكالة الانباء اليمنية سباان من اهم الاصلاحات التي تم اتخاذها ، فتح اعتمادات مستديمة لأستيراد السلع الأساسية ( قمح، أرز، ،سكر ،حليب، زيوت الطعام) والمتفق عليها بين المصدرين والمستوردين منذ بداية الشهر الماضي .. داعيا جميع الأطراف و الجهات ذات العلاقة إلى دعم هذه الخطوة التي تمثل عودة البنوك التجارية إلى عملها المتعارف عليه دوليا . واشار ، أن من شروط فتح الإعتماد تفعيل دائرتي مكافحة الإرهاب وغسيل الأموال في البنوك التجارية .. موضحا إلى أن أختيار البنوك التجارية لأستيراد السلع الأساسية ناتج عن تعاملات هذه البنوك بثقة ولوجود ضمانات بنكية لديها تضمن حقوق كل الأطراف ذات الصلة بسير عملية الإعتمادات المستديمة، بعكس الصراف الذي ليس لديه أي ضمانات بنكية ، والذي يضمن أستمرار العمل وفقاً لشروط صاحب الوديعة البالغة 2 مليار دولار ، والتي تم الإتفاق عليها بين البنك المركزي والبنوك التجارية مؤخراً في عدن . وأضاف باعبيد " أن اللجنة الخاصة بتحديد سعر صرف بيع الدولار الخاص بفتح الإعتمادات لاستيراد المواد الغذائية الأساسية ، اتفقت على سعر صرف بيع الدولار لشهر يوليو الحالي بقيمة 470 ريال وبفارق 30 ريال عن سعر السوق ، وذلك بعد نقاشات مستفيضة من قبل خبراء في الإقتصاد ، ضمتهم لجنة مشكلة من البنك المركزي والغرفة التجارية الصناعية بعدن ، ومندوبين عن البنوك التجارية ومؤسسات الصرافة المعتمدين